07, فبراير 2023

الرياض تتقدم في مقياس التجارب الثقافية العالمي

كشف تقرير جديد عن تقدم العاصمة السعودية الرياض في مقياس التحارب الثقافية للمدن العالمية، إذ حققت قفزة كبيرة بمقدار 46 نقطة.

تقرير المدن العالمية 2022 الذي أعدته شركة الاستشارات الإدارية العالمية "كيرني"، كشف عن الأثر الملموس الذي حققته الاستراتيجية الوطنية للثقافة منذ إطلاقها في 2019، إذ سجلت العاصمة السعودية منذ ذلك الوقت افتتاح 304 متحفاً، و262 مسرحاً، و85 مكتبة عامة، و75 صالة وقاعة عرض، و54 دار سينما.

كما سجل التقرير افتتاح المملكة لـ 20 مقهى أدبياً في مختلف أرجاء البلاد.



تقرير المدن العالمية يتضمن العديد من الفئات، بينها التجربة الثقافية التي تعد واحدة من أكثر الفئات صعوبة في القياس، ومع ذلك حققت المملكة مؤشرات واضحة في هذا المجال. كما أنها سجلت نقاطاً هامة بالنسبة لتصنيف أسواق رأس المال، وتصدرت المركز الأول بالنسبة لأعداد المواليد الأجانب، وحققت زيادة في التصنيف عن فئتي النشاط التجاري ورأس المال البشري.

كما كشف التقرير عن تقدم المدينة المنورة إلى مرتبة متقدمة في المؤشر العالمي في فئة رأس المال البشري وتبادل المعلومات، وحافظت كل من مكة المكرمة وأبها على شبكة جيدة لتبادل المعلومات، وسجلت الدمام قفزة بـ 11 نقطة في تصنيفات عدة بينها رأس المال البشري وتبادل المعلومات وتحسين التجربة الثقافية.



ويقيس مؤشر المدن العالمية أداء 156 مدينة حول العالم ضمن خمس فئات تشمل رأس المال البشري والتجربة الثقافية وتبادل المعلومات وغيرها. ويتألف من محورين هما: مؤشر المدن العالمية (GCI) وهو لمحة سريعة عن الوضع الحالي للمناطق الحضرية الرئيسية في العالم، والنظرة المستقبلية للمدن العالمية (GCO) وهي تنبؤ بالإمكانيات المستقبلية للمدن ونظرة في التطورات التي شهدتها في الأشهر الأخيرة.

وأجري التقييم خلال تقرير 2022 في 6 مدن سعودية هي: الرياض وجدة والمدينة المنورة، ومكة المكرمة، وأبها، والدمام.